أسئلة متكررةإتصل بناالغدد الصماءالثديالرئيسية
مرحبا بك في موقع جراحة الثدي والغدد الصماء

إلتهاب الغدة الدرقية

قصور الغدة الدرقيةفرط نشاط الدرقيةإلتهاب الغدة الدرقيةتضخم الغدة الدرقيةالتضخم العقديسرطان الغدة الدرقية

إلتهاب الغدة الدرقية (غير جرثومي) يتخذ  عدة أشكال، معظمها نادرة جدا جدا ولا داعي للخوض في تفاصيلها.
أما الشكل الشائع فهو ما يعرف بالإلتهاب اللمفاوي أو الإلتهاب المناعي أو إلتهاب هشوماتو.

إن إسم إلتهاب هشوماتو هو نسبة للطبيب الياباني هاكارو هشوماتو الذي وصف هذا المرض عام 1912.
وتظهر الخزعة تجمعات من خلايا الإلنهاب اللمفاوية (من هنا جاء إسم الإلتهاب اللمفاوي).

في هذا المرض يقوم الجسم بإفراز أجسام مضادة للغدة الدرقية (من هنا جاء إسم الإلتهاب المناعي) مما يؤدي إلى فقد الخلايا الدرقية قدرتها على تصنيع الهرمون، تقوم الغدة النخامية بإفراز المزيد من الهرمون المحفز للغدة الدرقية (TSH)  فتحاول الغدة الدرقية إنتاج المزيد من الهرمون بأن تتضخم ولكن عادة تفشل ويستمر نقص إنتاج الهرمون. تحتفظ الغدة الدرقية بقدرتها على تجميع اليود وبالتالي يظهر التصوير باليود المشع نشاطا معاكسا بالغدة بينما فعليا هناك قصور في إنتاج الهرمون. تحدث كل هذه التغيرات خلال أسابيع قليلة وتستمر لعدة سنوات.

يكفي لتشخيص إلتهاب هشوماتو فحض مستوى الهرمونات وقياس الأجسام المضادة إذ تكون مرتفعة عند 95% من المرضى المصابين بهذا الإلتهاب.

يتكون العلاج بداية من حبوب هرمون الغدة الدرقية لتعويض قصور الغدة وكذلك لوقف تضخم الغدة.

في حالة استمرار الغدة بالتضخم  أو وجود أعراض ضغط الغدة على ما جاورها من أعضاء، أو استمر المرض لمدة تزيد عن 10 سنوات عندها يلزم إزالة الغدة جراحيا.

 

رئيسية الغدد
الغدة الدرقية
أمراض الغدة الدرقية
الحمل والغدة الدرقية
إتصل بنا